الإجراءات التى اتخذتها شركة أبو قير للأسمدة لمكافحة فيروس كورونا COVID-19

تنفيذاً لتعليمات وتوجيهات فخامة الرئيس / عبد الفتاح السيسي  - رئيس جمهورية مصر العربية لكل الجهات المعنية بالدولة بضرورة توفير أقصى درجات الحماية والالتزام الدقيق بالإجراءات الاحترازية، وذلك حرصاً على سلامة كافة المواطنين، خاصة العاملين بمختلف القطاعات بأنحاء الجمهورية، وإتساقاً  مع جهود الدولة الوقائية لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

أصدر السيد الكيميائي / سعد أبو المعاطي – رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب ، قرارا بتشكيل غرفة عمليات مركزية على مدار الساعة برئاسته لمتابعة وإدارة الأزمة وكذا تشكيل لجنة لمكافحة فيروس كورونا من مختلف القطاعات المعنية بهذا الأمر ( القطاع الطبي / السلامة والصحة المهنية وحماية البيئة / الأمن ) وتم وضع الاستراتيجيات والإجراءات اللازمة لمواجهة أخطار الإصابة والوقاية من فيروس كورونا بالشركة.

وفي سياق متصل قام رئيس الشركة بعقد أول اجتماع مجلس إدارة للشركة من خلال تقنية الفيديو كونفرنس بمقر الشركة على أن تكون تلك التقنية متبعة في الإجتماعات الدورية اللاحقة مع السادة مساعدي رئيس الشركة ورؤساء الأنشطة

وإيمانا من شركة أبو قير للأسمدة والصناعات الكيماوية بأهمية الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا COVID-19 وحفاظاُ على الصحة العامة للموظفين وأسرهم تم اتخاذ كافة التدابير التى أقرتها وزارة الصحة والسكان، بالتزامن مع أجهزة الدولة لمكافحة الفيروس والحفاظ على ارواح المواطنين.

وأكد سيادته على أهمية وضرورة بناء صرح وقائي لتوفير سبل السلامة وتأمين العنصر البشري والعاملين بالشركة، وتحقيق الاستفادة من القدرات واختصاصات الباحثين من الكيميائيين والعاملين بالسلامة والصحة المهنية وحماية البيئة والقطاع الطبي بالشركة، لتدبير الإجراءات الاستباقية والإحترازية اللازمة لمواجهة تداعيات انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، اعتمادا على الجهود الذاتية والإمكانيات المتاحة.

وحث جميع القطاعات بالشركة لتوجيه جهودها لتوعية العاملين على الإلتزام  بالإجراءات الاحترازية الواجب تفعيلها داخل مقرات الشركة المختلفة .

وحرصا من إدارة شركة أبو قير للأسمدة على الصحة العامة للسادة العاملين , رأس مال الشركة وصانعى نجاحها ودعما لخطط وزارة الصحة والأجهزة المعنية للوقاية من فيروس كورونا   COVED-19 تم إتخاذ الإجراءات الإحترازية الآتية  : -

خفض كثافات العاملين بالقطاعات المختلفة للشركة دون الإخلال بمنظومة العمل والتي تمثلت في منح أجازات استثنائية مدفوعة الأجر للفئات التالية:

السيدات العاملات وخصوصاً اللائي يعلن أطفالاً أقل من 12 عام.

العاملون العائدون من الخارج  لمدة 14 يوم.

حالات الأمراض المزمنة والمؤثرة علي المناعة.

الحالات التي تشهد ارتفاعاً في درجة الحرارة ومتابعة يومية لحالته.

من خالط أحد الأقارب جاء من السفر لمدة ١٤ يوم.

العاملون فوق 59 سنة.

تم تشكيل مجموعة عمل للتعقيم ورش محلول كلور لكافة أرجاء الشركة يومياً وكذلك سيارات نقل العاملين.

عمل توعية كاملة لجميع العاملين من خلال: -

اللوحات الالكترونية.

اللوحات الإرشادية والبوسترات

مجموعات التوعية اليومية.

مجموعات الكترونية علي مستوى الورادي.

تنفيذ خطة لقياس درجة حرارة العاملين قبل دخولهم مجمع الشركة وفي منتصف الورادي عبر مسئولى القطاع الطبي مع توسيع دائرة الوقاية وقياس درجة الحرارة حتى مداخل المزلقانات والمدينة السكنية والنادي الاجتماعي.

تنفيذ خطة متكاملة للنظافة لكافة دورات المياه وتزويدها بالصبانات والمنظفات اللازمة.

تزويد العاملين بكمامات طبية يومياً قبل دخول مجمع الشركة.

توزيع مطهرات علي العاملين بغرف التحكم لتطهير لوحات المفاتيح الخاصة بلوحات التحكم ومحطات الكهرباء.

التأكيد علي سائقي شحن المنتج علي عدم دخول الشركة بدون ارتداء الكمامات.

إلزام المقاولين لتزويد العاملين لديهم بالكمامات الواقيه ومتابعة ذلك بشكل يومي.

خفض أوقات الاجتماعات وإلغاء الغير ضروري منها لتقليل فرص التجمعات.   

استغلال تطبيقات المحادثة الجماعية ZOOM للموظفين الموجودين داخل الشركة وخارجها..       

استغلال طريقة العمل عن بعد لبعض الأعمال التي لا يؤثر غياب مسؤليها علي اختلال منظومة العمل.     

تنفيذ وتركيب حواجز بين لوحات التحكم بغرف التحكم لتأكيد التباعد الجسدي بين العاملين.     

تسيير خطوط أتوبيسات إضافية لتقليل الكثافات للركاب.

إلغاء بصمة الحضور واستحداث كارت البصمة من بعد.   

وضع علامات أمام كل من (ماكينات الحضور والانصراف وماكينات الصراف الآلي فضلاً عن المنطقة أمام البوابات) لتأكيد التباعد الجسدي بين العاملين.

تخصيص المصاعد للأدوار العليا فقط لتقليل الكثافات وتجمعات العاملين. 

إلغاء البرامج التدريبية الداخلية والخارجية لحين تنفيذها بالتقنيات الإلكترونية.

تأكيد التطهير والتعقيم وزيادته إلي مرتين يومياً بمباني غرف التحكم وغرف الورادي.

إعادة تطهير وتعقيم الأماكن التي يبلغ عن ارتياد الحالات المشتبه فيها مع اعطاؤها والمخالطين أجازات استثنائية.

تغيير جميع الأدوات الزجاجية المستخدمة فى تقديم المشروبات الى ورقية.

ومع الالتزام بكافة الاجراءات الإحترازية السابقة يتم التأكيد على وضع خطة صارمة وإجراءات للتعايش مع هذه الأزمة الراهنة والتي يمر بها الوطن والعالم أجمع من خلال الآتي : -

إحكام مراقبة البوبات أثناء دخول العاملين والزوار والتشديد على ارتداء الكمامة أثناء الدخول والتواجد بالعمل والالتزام بالتباعد لمسافة متر علي الأقل بين العاملين وأثناء الاجتماعات والوجود بغرف التحكم والمصانع.

والحرص على التهوية الدورية للأماكن المغلقة و النظافة الشخصية وغسيل الأيدي بالمياه والصابون والمعقمات الكحولية بصفة مستمرة واستخدام المنصة الإلكترونية  لتداول تلك التعليمات.

ولمزيد من الإرشادات والنصائح بشأن فيروس كورونا زور موقع منظمة الصحة العالمية من خلال الضغط على الرابط التالي

https://www.who.int/ar/emergencies/diseases/novel-coronavirus-2019/advice-for-public