خلال العام المالي الماضي شركة أبو قير للأسمدة تنجح في تحقيق أهدافها وإستمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها رغم تحديات كورونا

خلال العام المالي الماضي:

شركة أبو قير للأسمدة تنجح فى تحقيق أهدافها و استمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها رغم تحديات كورونا

أكد  الكيميائى   سعد أبو المعاطي  رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة أبو قير للأسمدة والصناعات الكيماوية، في تقرير لمجلس الإدارة مرسل للبورصة المصرية  إن الشركة استطاعت أن تنهي العام المالي 2019/2020 بأداء قوي، وتمكنت الشركة من تحقيق أهدافها والحفاظ على أمن وسلامة العاملين بها. كما استطاعت الشركة استمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها رغم الكثير من التحديات والظروف الاستثنائية التي واجهها العالم منذ بداية 2020 في ظل انتشار جائحة كورونا، وما تبعه من آثار اقتصادية تمثلت في ضعف الطلب العالمي على الأسمدة بكافة أنواعها، وتخمة المعروض منها على مستوى العالم، والانخفاض الحاد في أسعارها مع ضرورة المنافسة في السوق المحلي والعالمي، بحسب العضو المنتدب.

*فتح  أسواق جديدة في جنوب شرق آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية

وأضاف أبو المعاطي، أن الشركة نجحت أيضا في المنافسة بقوة وخاصة في السوق الأوروبي،  وفتح أسواق جديدة في جنوب شرق آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية.وأشار الكيميائى   سعد أبو المعاطي   إلى أن   الشركة استطاعت غزو أسواق تصديرية لبعض الدول المصدرة لليوريا مثل الولايات المتحدة والجزائر.

 

الكيميائى  سعد أبو المعاطي

ونجحت إدارة الشركة في أن تضع الخطط الاستراتيجية وقامت باتخاذ كافة التدابير للحفاظ على استمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها والمحافظة على حصتها السوقية في السوق المحلي والعالمي، علاوة على تشغيل عدد ساعات عمل بنحو 11.380 مليون ساعة عمل بدون إصابات،  . وقد  تراجعت أرباح شركة أبو قير للأسمدة والصناعات الكيماوية، خلال العام المالي الماضي بنسبة 15%، بحسب القوائم المالية المجمعة المرسلة للبورصة  أمس الأحد.وانخفض صافي ربح الشركة خلال العام المالي الماضي لتصل إلى 2.695 مليار جنيه مقابل 3.157 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي 2018-2019.وانخفضت إيرادات النشاط خلال العام المالي الماضي، إلى 7.882 مليار جنيه مقابل 8.585 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي الأسبق، بنسبة انخفاض 8%.

ووفقا للقوائم المالية، فإن التغير في الإيرادات العام المالي الماضي عن السابق يعكس انخفاض متوسطات أسعار التصدير وأسعار البيع الحر.

كما يعكس سعر تحويل الدولار مقابل الجنيه، وتداعيات جائحة كورونا، وظروف إجراءات العمرة المخططة لمصنع أبوقير.واستفادت الشركة من انخفاض سعر تحويل الدولار بانخفاض تكلفة الخامات والمستلزمات خاصة الغاز الطبيعي، وفقا للقوائم المالية.

وتعمل الشركة في صناعة جميع أنواع الأسمدة والمواد الكيماوية والمواد الأخرى المرتبطة بها أو المشتقة منها او اللازمة لصناعتها وتعبئتها وشرائها وبيعها في مصر أو الخارج.