أبوقير للأسمدة تشارك في المؤتمر السنوي الخامس والثمانون للإتحاد العالمي للأسمدة بالمغرب

بمناسبّة إنعقاد المؤتمر السنوي الخامس والثمانون للإتحاد العالمي للأسمدة الذي عقد بمدينة مراكش المغربية خلال الفترة من 21 – 24 مايو الجاري ، شاركت شركة أبوقير للأسمدة والصناعات الكيماوية في أعمال المؤتمر بوفد متميز من العاملين بقطاعات التسويق برئاسة سعادة الكيميائي سعد أبو المعاطي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب وبحضور عدد واسع من الشركات العالمية والعربية العملاقة العاملة في مجال الأسمدة وصناعاتها في العالم .

وقد شهد المؤتمر السنوي للإتحاد العالمي للأسمدة هذا العام حضور أكثر من 1300 مشارك من أكثر من 75 دولة من مختلف دول العالم يمثلون كبريات الشركات العاملة في مجال إنتاج الأسمدة الكيماوية في العالم، وقد تركّز النقاش خلال جلسات المؤتمر حول مستقبل الأسمدة الكيماوية ودورها في توفير الغذاء، بالإضافة إلى إسهاماتها المتزايدة في توفير الطاقة، حيث يتم إستخدام المحاصيل في إنتاج الزيوت التي تستخدم بدورها كطاقة بديلة عن طاقة النفط والغاز.

وعلى هامش المؤتمر، ترأس السيد الكيميائي سعد أبو المعاطي إجتماع مجلس إدارة الاتحاد العربي للأسمدة بصفته رئيساً له والذي تم خلاله مناقشه عدد من القضايا والأمور التي تخدم صناعة الأسمدة وكذا تحديد موعد ومكان إنعقاد المؤتمر الفنى القادم بمدينة عمان بالمملكة الأردنية الهاشمية فى الفترة من ١٠ إلي ١٢ أكتوبر من العام الحالى إلى جانب حضورسيادته إجتماع مجلس إدارة الإتحاد العالمي للأسمدة بالإضافة إلي عدد من اللقاءات الجانبية التي إستهدفت مناقشة التوجهات الحالية والتطورات المستقبلية لصناعة الأسمدة في ظل التحديات الراهنة.

والجدير بالذكر أن الإتحاد العالمي للأسمدة هو واحد من أكبر الاتحادات في العالم ويضم جميع مصنعي ومانحي التكنولوجيا لصناعة الأسمدة النيتروجينية والفوسفاتية ويضم تحت عضويته العديد من الشركات الكبرى من مختلف دول العالم. ويحظى مصنعو الأسمدة في الوطن العربي من مصر ودول الخليج العربية وليبيا وسوريا والأردن بحضور جيد في الإتحاد، إذ تعتبر هذه الدول من الدول المصنعة للأسمدة النيتروجينية، وذلك إلى جانب دول المغرب العربي والأردن المعروفة بإنتاجها للأسمدة الفوسفاتية.